قطار بورتسودان لم يصل لإغلاق السكة الحديد

66

وزارة النقل – السودان
إلى جماهير الشعب السوداني
توضيح بخصوص رحلة قطار بورتسودان عطبرة
سارت وزارة النقل خلال الفترة الإنتقالية بخطىً ثابتة نحو تطوير قطاعات النقل المختلفة، وإعادة المتوقف منها إلى الخدمة ورفع كفاءتها لمقابلة احتياج المواطن السوداني.
وقد كان لولايات الشرق كما لباقي الولايات نصيباً من تنمية قطاعات النقل، فكانت اتفاقية تطوير الميناء، ورفع كفاءة الموارد البشربة، وتعديل وإجازة قوانين النقل، مروراً بإعادة رحلة القطار بعد توقف لقرابة العقدين، كل ذلك كان ضمن سياسة الوزارة القاضية بتحقيق احتياج المواطن بتكلفة أقل وجودة أعلى، ومد خزينة الدولة بالإيرادات النقدية مما يصب أيضاً في تخفيف الثقل عن كاهل المواطن.
تحرك قطار عطبرة بورتسودان، كما هو مخطط له بالأمس عند التاسعة صباحاً من محطة عطبرة، ووصل إلى محطة هيا في الرابعة والنصف مساءً، وتوقف القطار في محطة هيا لورود معلومات من شرطة السكة حديد بالإقليم الشرقي تفيد بأنه تم اغلاق السكة في منطقة صمد.
جرت مفاوضات عديدة من كل من حكومة الولاية واللجنة الأمنية مع الجهة التي اعاقت الحركة، إلا أنها لم تتوصل إلى نتيجة حتى الساعة.
عليه سيبقى القطار بمحطة هيا حتى تتم إعادة فتح السكة من جديد، كما تم ترتيب إعاشة الركاب وتوفير الخدمات لهم.
جماهير الشعب السوداني، تؤكد وزارة النقل أنها وزارة خدمية من الدرجة الأولى، هدفها الأول راحة المواطن وتلبية تطلعاته، بعيداً عن أي قضايا أخرى تعيق تنفيذ هذا الهدف.
وزارة النقل تهيب بجميع المواطنين، النظر لمصلحتهم ومصلحة مناطقهم أولاً، والمشاركة في تنميتها، لا إعاقة التنمية التي ركدت لعقود، وتدعو جميع المواطنين للحفاظ على ممتلكاتهم التي دفعوا ثمنها بعرق جبينهم، والإستفادة منها وحمايتها.

السكة_حديد

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!