مأمون على فرح يكتب : أبطال جهاز المخابرات

31

في البدء نترحم على شهداء الوطن من ضباط صف وجنود جهاز المخابرات العامة الذين قدموا أرواحهم رخيصة من أجل استقرار وأمان هذا البلد ونتمنى عاجل الشفاء للجرحى والمصابين في العملية الإرهابية الأخيرة التي ظل جهاز المخابرات العامة يرصدها وتعامل معها باحترافية كبيرة وكلنا ثقة في أن الجهاز يسيطر على الأمور وان يده سوف تطال كل الإرهابيين في كل ركن من أركان البلاد فلا مكان لهم فيها وبلادنا ظلت تحارب الإرهاب بكل ما اوتيت من قوة بفضل أبناءها في الأجهزة الأمنية قاطبة وجهاز المخابرات العامة خاصة عين الوطن التي لا تنوم ولا تنهزم وهي تقدم الروح فداء لهذا الوطن.
تفاصيل العملية التي نشرها جهاز المخابرات العامة تدل على المتابعة اللصيقة لخلايا الإرهاب داخل العاصمة والتي حاصرها الجهاز في أضيق الأماكن حفاظا على أرواح المواطنين ولولا حكمة ويقظة جهاز المخابرات العامة لكان عدد الضحايا كبير للغاية مع مجموعة من الإرهابيين لا تتورع عن فعل أي شي لتحقيق اجندتهم الخبيثة التي ارادو تنفيذها في هذا الوطن فكانت يد الابطال أسرع للقضاء عليهم فقدوا هذه الأرواح فداء للوطن وهي سمة تميز بها أبطال السودان دفاعاً عن الوطن وزودا عن ترابه وحفظا لامنه… وأننا في هذه الظروف نؤكد على ضرورة دعم جهاز المخابرات العامة ليقوم بواجبه كاملا وتمكينه من أداء مهمته والدفاع عن البلاد بكل قوة والتصدي للإرهاب ونسأل الله التوفيق والسداد في هذه المهمة التي تتطلب تضافر الجميع لبتر الإرهاب الذي يسعى جاهداً للتمدد في بلادنا…

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!