خروج 165 الف فدان من الانتاج ينذر بالخطر…المزارعون يؤكدون لا سداد بدون سماد

0 15

 

اشتكى عدد من مزارعي مشروع الجزيرة من خروج 165 الف فدان من دائرة الانتاج والانتاجية وكشفوا في الوقت ذاته عن زيادة الضرائب بنسبة 600% بجانب التحديات الكبيرة التي تواجه العروة الشتوية بسبب العطش وعدم تطهير القنوات ، مؤكدين انهم سوف يطبقون هذه السنة شعار لا سداد بدون سماد. من جهته أكد رئيس التنسيقية العليا للاقليم الاوسط التوم هجو ان السودان يعانى 65 عام من الصراع من اجل السلطة والصراع الان سياسي من اجل تحقيق مكاسب سياسية وليست له علاقة بمشاكل الناس و معاش المواطنين.
وقال فى مؤتمر صحفي عقدته التنسيقية العليا للاقليم الاوسط أمس حول فشل العروة الشتوية بمركز الحاكم للخدمات الصحفية ان المشكلة الحالية ليست بين العسكريين و المدنيين ولكن من أجل الحصول على السلطة والمناصب ونوه الى تمسك الاقليم الاوسط بحقوقه كاملة اسوة ببقية الأقاليم وذكر الدولة تحترم من يحمل السلاح ومضت 3 سنوات من الفترة الانتقالية دون تحقيق أى هدف من أهدافها.
كما دعا غاندي ابراهيم الامين العام للتنسيقية العليا للاقليم الاوسط اللجنة المكلفة من المجلس السيادي برئاسة الفريق ابراهيم جابر الي سرعة التدخل وانقاذ ما يمكن انقاذه ،فالمشروع يعيش وضع كارثي يتحمل المزارع تبعاته حاليا وسيتحمله الشعب السوداني قريبا من خلال خطر المجاعة التي تلوح في الافق .
موضحا ان الفشل المتكرر علي مدي ثلاث مواسم زراعية يؤكد ان مشكلة المشروع ادارية في المقام الاول ،فلا أثر لوجود المحافظ ولا لوزراة الري والزراعة ،فالمشروع تحول من مشروع يروي بالري الانسيابي الي مشروي يروي بالطلمبات ، مؤكدا وقفتهم مع المزارعين في تطبيق شعار لا سداد بدون سماد ، فالاسمدة الموجودة بمخازن البنك الزراعي ويتم بيعها بارقام فلكية للمزارعين ستجعل المزارعون لن يلتزموا باي قرارات حكومية تختص بتحديد اسعار القمح او القطن مستقبلا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!