اللواء النور حسن حمدان يكتب : تحديات

72

 

 

 

أن الراهن السياسي بعد أن الأحداث الساخنة التي شهدتها ولاية غرب دارفور تجعل من الضروري الإسراع في العملية السياسية والترتيبات الأمنية بأقصى سرعة حتى نضمن عدم حدوث مثل هذه الخروقات المستمرة التي تقوض الأمن والسلم الداخلي مع التأكيد على أهمية فرض هيبة الدولة وأعمال القانون في كل من يرتكب اي جرم داخل المجمعات السكنية ووسط المدنيين.

نحتاج بشدة إلى أن نلقى برسائل في بريد القائد العام للقوات المسلحة ورئيس مجلس السيادة ونائبه الفريق أول محمد حمدان دقلو قائد قوات الدعم السريع لاسراع الخطى في إنفاذ بند الترتيبات الأمنية وحصر القوات والتعاون مع القادة في حركات الكفاح المسلح وكل القوات الأخرى بتجميع القوات والبدء الفوري في هذا البند وندعوا إلى البداية الفورية لمشاورات مع القادة في كل العمليات الفنية المتعلقة بهذا الأمر.

ان لواء السلام بالجبهة الثالثة تمازج لديه رؤية استراتيجية لكل هذه الملفات ويعمل بقوة في هذا الإطار لحشد عملية توافقية بين كل المكونات كما أنه لا يتوقف عند أي ترتيبات عسكرية بل لديه القدرة على التأثير على المجتمعات المحلية والدعوة إلى السلم الاجتماعي ورتقه والدعوة لنبذ العنف وحرمة الدماء ولنا في هذا وقفات معلومة ومشهودة……

 

 

 

 

 

قائد لواء السلام بالجبهة الثالثة تمازج

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!