مصر : مواطنون يدفعون أكثر من 5 ملايين يورو مقابل تسمية محطات القطار بأسمائهم

180

كشف وزير النقل المصري كامل الوزير أن ملاك كومباوند بالتجمع الخامس، أبدوا رغبتهم في دفع ثمن تكلفة محطة مونوريل، بقيمة 6 ملايين يورو مقابل تسمية المحطة باسم الكمبوند.

و قال وزير النقل، خلال مداخلة مع أحد البرامج التلفزيونية: “إن قاطني الكامبوند سددوا مليون يورو، والباقي سيتم دفعه بنظام التقسيط”، مؤكدا أن هناك العديد من رجال الأعمال أيضا، أعلنوا رغبتهم في وضع أسمائهم على إحدى محطات المونوريل، وذلك في إطار استراتيجية لاستغلال محطات المونوريل استثماريا، وفق (روسيا اليوم).

وأشار الفريق كامل الوزير، إلى أنه تم التعاقد مع رجال أعمال ومنهم المهندس أحمد السويدي، وياسين منصور وعدد من الجهات والجامعات لدفع تكاليف إنشاء محطات ركاب في بعض مشروعاتها الجارية، مثل المونوريل، والقطار الكهربائي الخفيف، وذلك سيكون مقابل تسمية تلك المحطات بأسمائهم أو أسماء مشروعات مملوكة لهم”.

وأكد الوزير على أن رجل الأعمال المهندس أحمد السويدي، تعاقد لتسمية محطتين لتكون الأولى باسم محطة السويدي ومحطة ثانية للكلية التكنولوجية، لافتا إلى أنه خلال لقائه مع الرئيس عبد الفتاح السيسي أعرب عن استعداده للدفع بالجنيه المصري، ليعترض الوزير كامل الوزير، ويطالبه بضرورة الدفع باليورو مثل الباقيين ممن تم التعاقد معهم مسبقا.

 

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!